الفاتورة ومستند الدفع: ما هو الفرق بينهما؟

الفاتورة ومستند الدفع: ماهو الفرق بينهما؟

محتوى المقال

لقد أصبحنا نعيش في وقتٍ تُعزى فيه القوة إلى المال بشكلٍ رئيسيٍ دون غيره من الأشياء، حتى أنه بات المعيار الذي يستند إليه العديد لرسم مقاييس الفشل أو النجاح، وعليه فإنه لا يمكن لأي مؤسسة أو شركة النجاح دون إدارةٍ ناجحة للموارد المالية. وجزء من هذا يتمثل في ملاحظة الفرق بين أنواع المستندات المالية المختلفة التي يتم تداولها على نحوٍ يومي لإتمام أي عملية بيع أو شراء. إن المستندات المالية عديدة حقًا لكننا بالتأكيد لن نتطرق إليها جميعها حيث نخص بالذكر اليوم الفرق بين الفاتورة ومستند/إيصال الدفع. إذًا ما الذي يعنيه كل مصطلحٍ منهما وكيف يختلف أحدهم عن الآخر؟

اختبر معلوماتك وتعرف على الفرق معنا.

ما هي الفاتورة؟

يتم استخدام مصطلح الفاتورة للإشارة إلى المستند الذي يقوم البائع أو مُقدِم الخدمة بإصداره وإرساله إلى المُشتري أو طالب الخدمة. ويمكن لشكل الفاتورة أن يختلف بين صيغةٍ ورقيةٍ أو رقميةٍ أو إلكترونيةٍ أو PDF. حتى وإن تعددت أشكالها فإن المفهوم هو واحدٌ لا يتغير.  يمكن لعملية إصدار المستند أن تحدث قبل أن يتم دفع المبلغ المحدد في الفاتورة مقابل الخدمة أو المنتج الذي تم طلبه ويتم إدراج بعض التفاصيل في الفاتورة مثل عرض السعر المطروح، والمبلغ الإجمالي المطلوب، وتاريخ الدفع المتفق عليه، وغيره من التفاصيل المهمة للبائع والمشتري.

وتعد الفاتورة طلب رسمي بالدفع من قِبل البائع للمشتري حتى وإن كان المبلغ لم يتم دفعه بعد، حيث يتم الاتفاق في الفاتورة على تاريخ الدفع برضى الطرفين المتعاملين وفقًا للمدة الزمنية المنصوص عليها في الفاتورة النهائية. وقد تكون هذه المدة بضعة أيامٍ أو أسابيعٍ أو أشهرٍ طالما أن المدة موضحة في الفاتورة الصادرة.

خلال هذه المرحلة يتم إرسال الفاتورة إلى المُشتري ويتم فيها عرض تفاصيل مهمة مثل تكلفة السلع أو الخدمات المطلوبة، والأحكام والشروط المتعلقة بعملية البيع، والكمية، والأسعار، ومعلومات التواصل الخاصة بكلا الطرفين، بالإضافة إلى قيمة الضريبة المضافة لكل من البضائع أو الخدمات التي قدم تم تقديم الطلب عليها.

ما هو مستند / إيصال الدفع؟

تعد كلاً من الفاتورة ومستند الدفع مستندات مالية رسمية إلا أن مستند الدفع يتم إصداره في نفس الوقت الذي تتم فيه عملية الدفع أي بتزامن وعليه فإنها تُصدر لإشعار المشتري بما عليه من مستحقات حالية بدلا مما عليه من مستحقات لاحقة، أي كما هو الحال في الفاتورة التي تتيح المجال للاتفاق على تاريخ لاحق لدفع القيمة المستحقة على المشتري.

لجعل الصورة أوضح فإنّ هذا أشبه بقيامك بطلبٍ في مطعم ما أو مقهى، حيث تقوم بإنشاء الطلب والدفع فورًا واستلام الورقة التي تثبت هذه العملية والتي تُعرف بمستند أو إيصال الدفع. في هذه الحالة لا توجد خيارات أخرى مثلا الدفع لاحقًا والتي يمكن أن توافرها في مستند الفاتورة، عملية الدفع آنية ولا يتم تأجيلها لوقتٍ آخر.

وبينما تحتوي الفاتورة على وصفٍ تفصيليٍ بمعلومات البائع والمشتري بالإضافة إلى تفاصيل عملية الدفع فإن مستند الدفع على الصعيد الآخر تأتي على نحوٍ مبسطٍ جدًا يخلو من هذه التفاصيل. حيث تحتوي عادةً على معلومات أساسية مثل المبلغ الإجمالي، وقيمة الضريبة المُضافة، وتاريخ الدفع الخاص بعملية الشراء.

لماذا تهمنا معرفة هذا؟

تعد معرفة هذا أمرًا مهمًا وذلك لأن الفوترة الإلكترونية قد أصبحت إلزامية في المملكة العربية السعودية الآن وتم بموجبها تقسيم الفواتير إلى نوعين ألا وهما فواتير ضريبية وفواتير ضريبية مبسطة. في سياق الموضوع الذي نتناوله اليوم فإنه يمكن اعتبار الفواتير الضريبية المبسطة إلى حدٍ ما غير بعيد مشابهة لمفهوم مستندات الدفع. وعلى الرغم أن المفهومان لا يتطابقان 100% إلا أنه من الجدير ذكره بأن الفاتورة الضريبية المبسطة تأتي بشكل مشابهٍ لمستند الدفع حيث يتم إصدارها من قبل البائع للمشتري، إلا أن الفرق الطفيف يمكن في كون الفاتورة الضريبية المبسطة تحتوي على بضع معلومات إضافية مقارنة بمستند الدفع ومعلومات أقل مقارنة بالفاتورة.

إذًا ما الذي نحاول قوله هنا؟

ما نحاول قوله هو أن الشكل التقليدي لمستند الدفع لربما قد بدأ بالتغير أو بالتطور في ظل موجة التحول نحو الفوترة الإلكترونية في المملكة العربية السعودية على نحوٍ خاص والعالم أجمع على نحوٍ عام. وقد يتم التعديل عليها لتصبح أوسع قليلا فيما بتعلق بالمعلومات التي تتضمنها لدى إصدارها ولكن دون أن تستبدل حتى اللحظة الدور الذي تقوم به الفاتورة حيث أن الاختلاف ما بين الاثنين ما زال قائمًا.

الموجز

باختصارٍ ودون الخوض في تعقيداتٍ عديدة، فإنّ كلاً من الفواتير ومستندات الدفع مستندات مالية يتم إصدارها لمشاركة تفاصيل تتعلق بعملية شراء خدمة أو منتج بين البائع والمشتري. ولكن، الخيط الرفيع بين الاثنين يمكن ملاحظته في وقت الدفع للمبلغ المستحق والتفاصيل التي يتضمنها كل من مستند الدفع والفاتورة. بعبارةٍ أبسط يمكننا القول بأنها مفارقة بين ما هو متوقع أن يتم دفعه في الحال (مستند الدفع) مقابل ما هو متوقع أن يتم دفعه لاحقًا (الفاتورة).

مشاركة المقالة:
دانا أسنان

دانا أسنان

دانا أسنان هي Senior Content Writer في إنفويس كيو وتتولى مهمة كتابة المقالات والمحتوى الجذاب عبر منصات التواصل الاجتماعي المختلفة. وتجمع دانا بين خبراتها المتنوعة في كتابة المحتوى الإبداعي، والمحتوى الدعائي، والمحتوى المخصص لمحركات البحث، وذلك بهدف مساعدة القُرّاء على اكتشاف العالم من خلال عدسة منظوراتهم الخاصة. الكتابة بالنسبة لها لا تتعلق فقط بصف الكلمات جنبًا إلى جنب، بل بإيجاد طريقةٍ ملهِمة للقيام بذلك حتى ولو بدت الكلمات في ظاهرها غير ذلك.

مقالات ذات صلة

Contact us